وحيدة بابا قصص سكس محارم عربى منتخى اللذة

قصص سكس
0 مشاهدة
0%

وحيدة بابا قصص سكس محارم عربى منتخى اللذة

اسمي سعاد
واعيش معي بابا لوحدنا
بعد وفاة ماما
حسيت بابا يقترب مني اكثر وحسيت بحنانه عوضني عن حنان الام
وكان بابا يلعبني ويدلعني كاني بنت صغيرة
وفي يوم رجعت من الجامعة (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان )ودخلت غرفتي عشان البس البيجامة
ودخل بابا المطبخ عشان يجهز العداء
نسيت باب غرفتي مفتوح
اجا بابا يناديني قلي يلا الغداء جاهز كنت شالحة بنطولوني
ولسا ما لبست البيجامة شاف بابا فخادي استحيت منه
قال اسف قلت انا اللي اسفة نسيت اسكر الباب وانا اغير ملابسي
ولما تغدينا قرب بابا علي وجلس جمبي(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ) وحط راسي على صدره وصار يلعب في شعري
قلت بنفسي بابا حنون بعد شوي حط ايده على صدري استحيت فكرت انه مش قاصد
حضني وصار يبوسني لحد هون الوضع طبيعي بعد شوي حط ايده على طيزي وصار يحسس
قلت بابا شو بتعمل ؟
مسكني من دراعي وحضني حسيت زبه واقف زي الحجر من تحت البيجامة
خفت وقلت بابا شو بدك
صار يبوسني ويحضني يشدة
مسك قمصي ومزعه حاولت اقاوم شد الستياية
انكشفت بزازي الكبيرة البيضاء قدامه
حطيت ايدي على صدري(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ) وقلت بابا شو بتعمل ؟
شلحني البيجامة وصار يلحس جسمي ويبوسني من فخادي
مزع كلسوني بايده صرت ابكي بطحني على السرير وفح رجلي بالقوة
بابا شو بتعمل حط راسة بين فخادي وصار يلحس كسي سخسخت
شلح بنطلونه وشفت زبه الكبير وراسه الاحمر
حط زبه على وجهي وقال مصي قلت لا يا بابا
ضربني كف فتحت تمي طلعت لساني صرت الحس راس زبه
وانا مرتبكة وخايفة دفش زبه فمي(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ) صرت امص وامص
وانا خايفة طلعت زبه من فمي وقلت بكفي يا بابا
قال لا بدي انيكك بكيت وبست ايده ورجله انه ما يفتحني
بس ما قبل قال بدي انيكك من طيزك

وحيدة بابا

وحيدة بابا قلت انا بنتك حرام عليك مسكني ونمني على بطني
ورفع طيزي لفوق حاول يفوت زبه في طيزي ما قدر جاب فازلين وحط على اصبعه
وحط اصبعه على فتحة طيزي(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ) وصار يفوت اصبعة في طيزي حسيت بوجع كان طيزي تتمزع
وطار يحك اصبعه في طيزي بسرعة
صرحت بصوت علي اييييييييييييييي ااااااااااااااااااااااااااااه بابا لا لا
قلت خليني امصلك بلاش نيك ما رد علي
حسيت راس زبه لمس فتحة طيزي وصار بدفش زبه وفوت راس زبه في طيزي
توجعت صار يفوت زبه بطيزي شوي شوي وانا اصرخ ونزلت دموعي من الوجع
وصار يفوت وطلع وانا اتوجع بعد شوي (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان )خف الوجع صرت استمتع
طلع زبه من طيزي وصار وط على زبه فازلين وصار يلعب بزبه
قلت لاتكب حليب زبك على وجعي وفي هاي الحظة قذف ونزل
حليب زبه على وجهي وصدري وحيدة بابا

ومن يومها وهو ينيكني كأني زوجته

وحيدة بابا قصص سكس محارم عربى منتخى اللذة

تم النشر بواسطة:
تم النشر فى : مارس 30, 2018