نيك نار بين الحقول و شاب تمتع بكس صديقته و قذف على الطيز
اجمل نيك نار ساخن جدا كان بطله الشاب وصديقته الشقراء الجميلة حيث كانا يتجولان في الحقول في وسط البساتين و حين ابتعدا و وجدا نفسيهما وحيدين في مكان معزول بدا الشاب يلح على الفتاة ان تمارس معه الجنس و تتركه ينيكها لانه كان ساخن جدا و ممحون . و اخرج امامه زبه و حين رات زبه منتصب تاكدت انه فعلا ممحون و ان لم تتركه ينيكها فربما سيغتصبها و ينيكها بالقوة و بما انه حبيبها فكان لزاما عليها ان تمتعه بكسها الشهي و انزلت بنطلونها و مالت الى الامام و راى الشاب امامه الكس الوردي ينادي زبه و ادخل زبه بقوة في ذلك الكس الشهي جدا في نيك نار ساخن و الفتاة شعرت بالمتعة و اللذة الجنسية التي لا توصف و هي على ركبتيها و كفيها على الارض تتناك

و الشاب كان واقف من خلفها و زبه مغروس في الكس بحرارة و ينيك بقوة و يستغل تلك اللحظات الساخنة الجميلة حتى يطفئ محنته و نيران شهوته على حبيبته و في داخل كسها الشهي الجميل و الفتاة كانت تتاوه و تتغنج بلا توقف اه اه اه اح اح اح و كانت تستمتع ايضا بالزب الذي كان في كسها . ثم تحسس الشب على طيز الفتاة الابيض الطري جدا و المرن و لعب بفلقاتها التي كانت تهتز لوحدها حين كان الزب يتحرك في الكس و الشاب يشعر ان بركان زبه سينفجر داخل الكس و لكنه لم يكن يريد منها ان تحمل و لذلك اخرج زبه بعد ان ذاق احلى نيك نار و وضعه على الطيز لينثر فوقه حليبه الحار و لبنه الطازج الساخن جدا